الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  لا تقارنوني بـ «جوارديولا»..!

لا تقارنوني بـ «جوارديولا»..!

لا تقارنوني بـ «جوارديولا»..!

كتب - محمد الجزار
ظهرت علامات السعادة واضحة على وجه الإسباني تشافي هيرنانديز، مدرب الفريق الأول لكرة القدم بنادي السد، بعد الفوز العريض الذي حققه الفريق على حساب الدحيل بثلاثة أهداف مقابل هدف، ليحصد الفريق بطاقة التأهل رسميا إلى الدور ربع النهائي في بطولة دوري أبطال آسيا.
وتحدث تشافي بعد المباراة مشيدا بلاعبي الفريق وقال في المؤتمر الصحفي: «بالتأكيد نحن سعداء للغاية بالتأهل إلى الدور ربع النهائي، خاصة أن هذا التأهل جاء عقب الفوز الكبير على أحد أقوى الفرق في الشرق الأوسط في مباراة لم تكن سهلة على الإطلاق وكانت مليئة بالصعوبات منذ البداية للنهاية».
واعترف تشافي بأن السد كان أفضل في مباراة الذهاب التي جمعت الفريقين على ملعب الجنوب المونديالي في الوكرة، على الرغم من أنها قد انتهت بالتعادل وليس فوز السد.
وأضاف تشافي: «في المباراة الماضية كنا أفضل من لقاء الأمس، فلقد عانينا كثيرا في شوط المباراة الثاني، ورغم أنه كان بالإمكان تسجيل العديد من الأهداف، إلا أننا أضعنا العديد من الفرص، وعموما المهم أننا حققنا الفوز في نهاية المطاف، وتمكنا من تحقيق التأهل للدور المقبل».
وتابع تشافي قائلا: «أنا سعيد للغاية بسبب تطور اللاعبين واستجابتهم السريعة لطريقة اللعب الجديدة التي نطبقها، فقد بدأ الفريق بتفهمها وهذا هو المهم في فلسفتي الجديدة وبالمحصلة الفوز منحنا التأهل».
وأردف: «الدحيل يملك فريقا مميزا وهو من أفضل الفرق في قطر، ومباراة الأمس الفوز بها كان مهما للغاية في مسيرته، وأنا سعيد بالأرقام التي حققناها».
وأشار تشافي إلى أنه كان يشعر بالتفاؤل قبل المباراة عطفا على رغبة اللاعبين الكبيرة والظهور الإيجابي في لقاء الذهاب بملعب الجنوب في الوكرة، وقلت للاعبين قبل المباراة إنه يتطلع إلى الفوز فقط، وأنا سعيد للحصيلة التي أظهرناها.
وعن المواجهة المقبلة في الدور ربع النهائي، قال: «بلا شك ستكون مباراة صعبة أمام النصر السعودي الذي شاهدت مباراته الأخيرة أمام الوحدة الإماراتي والتي حقق خلالها الفوز بثلاثة أهداف مقابل هدفين أمام الوحدة الإماراتي وهو فريق قوي ومميز ويضم لاعبين على مستوى عال، لكن هدفنا هو العبور إلى الدور نصف النهائي، ونحن الآن نفكر في كأس الشيخ جاسم (بطولة السوبر)، وسنقضي الليلة بالاحتفال بهذا الفوز وبعدها سنرى كيف نستعد لما هو مقبل».
وحول ما يطلق عليه بأنه مشروع بيب جوارديولا جديد وإن كان ذلك يشكل ضغطا عليه، رفض تشافي هذه المقارنة مؤكدا أنه سعيد في عمله، وأنه يتطلع إلى النجاح دائما، وقال: «لا أشعر بالضغط في عملي، وأنا أريد النجاح وما زلت في بداية مسيرتي التدريبية، وأحاول تقديم الأفضل دائما».. وبسؤاله عن أداء خوخي بوعلام الذي شارك في آخر 30 دقيقة، قال تشافي: «أنا راض عن الأداء الذي قدمه، وكان وجوده مهما، كون الدحيل يعتمد على الكرات الطويلة، وهو لاعب مميز للغاية».

الصفحات

إضافة تعليق

CAPTCHA image
Enter the code shown above in the box below